منتديات كوت بو سته
êواêر 26, 2021, 02:52:28 *
أهلا, زائر. الرجاء الدخول أو التسجيل

تسجيل الدخول باسم المستخدم، كلمة المرور و مدة الجلسة
 
   بداية   تعليمات دخول تسجيل  
صفحات: 1 ... 33 34 35 36 37 [38] 39 40 41 42   للأسفل
  طباعة  
الكاتب موضوع: =-= مكتبة القصص و العبر =-=  (شوهد 77915 مرات)
0 أعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.
predater_120
عضو مميز
******
غير متصل غير متصل

رسائل: 12937


·¤°●[¤❤ انما الاعمال بالنيات ❤¤]●°¤··


« رد #555 في: أعس×س 08, 2010, 12:28:35 »



بارك الله فيج

على وضع قصص فيها عظة وعبره للغير

شكرا

سجل

maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #556 في: أعس×س 15, 2010, 08:38:30 »



العفوو بريد
شكراً لمرورك الرائع
سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #557 في: أعس×س 15, 2010, 08:39:25 »



قسمة الشفع والوتر!
 
قدم أعرابي من أهل البادية على رجل من أهل الحضر فانزله وكان عنده دجاج كثير وله امرأة وابنان وبنتان، فقال
 لامرأته: اشوي دجاجة وقدميها الينا نتغدَّ بها، وجلسنا جميعا ودفعنا اليه الدجاجة فقلنا: اقسمها بيننا، نريد بذلك
 ان نضحك منه!! فقال: لا أحسن القسمة، فإن رضيتم بقسمتي قسمت بينكم؟ فقلنا: نرضى، فأخذ رأس الدجاجة
 فقطعه، فناولنيه وقال الرأس للرئيس!! ثم قطع الجناحين وقال: الجناحان للابنين! ثم قطع الساقين وقال: الساقان
 للابنتين! ثم قطع الزمكى وقال العجز للعجوز: ثم قال: الزور للزائر! الزور: أعلى الصدر.

ولما كان من الغد قلت لامرأتي اشوي له خمس دجاجات، فلما حضر الغداء قلنا: اقسم بيننا، قال: شفعا أو وترا:
 قلنا: وترا، قال: انت وامرأتك ودجاجة ثلاثة، ثم رمى بدجاجة! وقال: وابناك ودجاجة ثلاثة ورمى اليهما بدجاجة، وقال:
وابنتاك ودجاجة ثلاث، ورمى اليهما بدجاجة، ثم قال: وانا ودجاجتان ثلاثة فأخذ الدجاجتين!! فرآنا ننظر الى دجاجتيه فقال:
 لعلكم كرهتم قسمتي الوتر! قلنا اقسمها شفعا! فقبضهن اليه ثم قال: انت وابناك ودجاجة اربعة، ورمى الينا دجاجة،
 ثم قال: والعجوز وابنتاها ودجاجة اربع، ورمى اليهن دجاجة! ثم قال: وانا وثلاث دجاجات اربعة وضم ثلاث دجاجات ثم رفع
رأسه الى السماء وقال: الحمد لله انت فهمتنيها!

*الوتر: الرقم المفرد والشفع الرقم المزدوج.

منقول
سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #558 في: أعس×س 29, 2010, 07:23:17 »



=-= أغبى طفل في العام =-=

دخل طفل صغير لمحل الحلاقة..‏

فهمس الحلاق للزبون :هذا أغبى طفل ‏في العالم ...انتظر وأنا اثبت لك'

وضع الحلاق درهم بيد و25 فلسا  باليد الاخرى

نادى الولد وعرض عليه المبلغين اخذ الولد ال25 فلسا ومشى

قال الحلاق: ألم أقل لك هذا الولد لا يتعلم ابدا...وفي كل مرة يكرر نفس الامر

عندما خرج الزبون من المحل قابل الولد خارجا من محل الايس ‏كريم فدفعته الحيرة أن يسأل الولد

،تقدم منه وسأله لماذا تأخذ ال25 فلسا كل مرة ولا تأخذ الدرهم ؟؟؟

قال الولد: لانه فى اليوم الذي آخذ فيه الدرهم  سوف تنتهي اللعبة..!!ـ

أحيانا تعتقد أن بعض الناس أقل ذكاء كي يستحقوا تقديرك لحقيقة ما يفعلون ..‏.

والواقع انك تستصغرهم على جهل منك فلا تحتقرن إنساناً ولا تستصغرن شخصاً ولا تعيب مخلوقاً


فالغبي فعلا هو من يظن ان الناس أغبياء..

لاتحقرن صغيراً في مجادلة * إن البعوضة تدمي مقلة الأسد
سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #559 في: سبتهبر 24, 2010, 09:45:43 »




ثمانية أعجبتني حتى أحزنتني

سأل عالم تلميذه: منذ متى صحبتني؟
فقال التلميذ: منذ 33 سنة...

فقال العالم: فماذا تعلمت مني في هذه الفترة؟!
قال التلميذ: ثماني مسائل...

قال العالم: إنا لله وإنا إليه راجعون ذهب عمري معك ولم تتعلم إلا ثماني مسائل؟!
قال التلميذ: يا أستاذ لم أتعلم غيرها ولا أحب أن أكذب...

فقال العالم: هات ما عندك لأسمع...

قال التلميذ:

الأولى

إني نظرت إلى الخلق فرأيت كل واحد يحب محبوبا
فإذا ذهب إلى القبر فارقه محبوبه
فجعلت الحسنات محبوبي فإذا دخلت القبر دخلت معي.

الثانية
إني نظرت إلى قول الله تعالى
{وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى. فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى}  النازعات40-41
فأجهدت نفسي في دفع الهوى حتى استقرت علي طاعة الله.

الثالثة
إني نظرت إلى هذا الخلق فرايت أن كل من معه شيء له قيمة حفظه حتى لا يضيع

فنظرت إلى قول الله تعالى: مَا عِنْدَكُمْ يَنفَدُ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ بَاقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُوا أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ
[النحل:96]
فكلما وقع في يدي شيء ذو قيمة وجهته لله ليحفظه عنده.

الرابعة إني نظرت إلى الخلق فرأيت كل يتباهى بماله أو حسبه أو نسبه
ثم نظرت إلى قول الله تعالى: إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ[الحجرات:13]
فعملت في التقوى حتى أكون عند الله كريما.

الخامسة
إني نظرت في الخلق وهم يطعن بعضهم في بعض ويلعن بعضهم بعضا
وأصل هذا كله الحسد ثم نظرت إلى قول الله عز وجل:
 {نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا} [الزخرف:32]
فتركت الحسد واجتنبت الناس وعلمت أن القسمة من عند الله فتركت الحسد عني.

السادسة
إني نظرت إلى الخلق يعادي بعضهم بعضا
ويبغي بعضهم على بعض ويقاتل بعضهم بعضا
ونظرت إلى قول الله عز وجل"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ ادْخُلُواْ فِي السِّلْمِ كَآفَّةً وَلاَ تَتَّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ [البقرة : 208]
فتركت عداوة الخلق وتفرغت لعداوة الشيطان وحده.

السابعة
إني نظرت إلى الخلق فرأيت كل واحد منهم يكابد نفسه ويذلها في طلب الرزق
حتى أنه قد يدخل فيما لا يحل له
ونظرت إلى قول الله عز وجل
* وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ إِلاَّ عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا * [هود: 6].
فعلمت أني واحد من هذه الدواب فاشتغلت بما لله علي وتركت ما لي عنده.

الثامنة
إني نظرت إلى الخلق فرأيت كل مخلوق منهم متوكل على مخلوق مثله
هذا على ماله وهذا على ضيعته وهذا على صحته وهذا على مركزه.
ونظرت إلى قول الله تعالى:  { وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْراً} الطلاق:3
فتركت التوكل على الخلق واجتهدت في التوكل على الله.


فقال العالم : بارك الله فيك

هذه الثمانيه أعجبتني حتى أحزنتني
على أحوالنا مع كتاب الله وتدبره و فهمه


منقول
سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #560 في: سبتهبر 29, 2010, 11:16:36 »



نعل الملك

يحكى أن ملكا كان يحكم دولة واسعة جدا. اراد هذا الملك يوما القيام
برحلة برية طويلة. وخلال عودته وجد ان اقدامه تورمت بسب المشي في الطرق الوعره، فاصدر
 مرسوما يقضي بتغطية كل شوارع المملكة بالجلد ولكن احد مستشاريه اشار عليه برأي افضل
وهو عمل قطعة جلد صغيرة تحت قدمي الملك فقط. فكانت هذه بداية نعل الأحذية.

 اذا أردت أن تعيش سعيدا في العالم فلا تحاول تغيير كل العالم بل اعمل التغيير في نفسك
 ومن ثم حاول تغيير العالم ما استطعت  .


منقول
سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #561 في: أمتèبر 05, 2010, 09:44:11 »


جلس رجل في غرفة التدخين في أحدئ المطارات ليدخن قبل إقلاع الطائرة ، وفور خروجه من تلك الغرفة إذا برجل يكلمه:
" كم مره تدخن في اليوم "؟؟

المدخن: " لماذا هذا السؤال"؟؟

الرجل : " لو جمعت كل المال ألذي أنفقته على تلك السجائر.. لكانت الطائرة التي تقف في ذلك المدرج ملكك "

المدخن : " وهل أنت تدخن ؟"

الرجل : "لا"

المدخن : "وهل تملك الطائرة لك؟ "

الرجل :"لا"

المدخن: " شكرا على على النصيحة ..

أنا أدخن..

وتلك الطائرة ملكي أنا "



اسم المدخن ريتشارد برنسون .. مالك محلات وطيران فيرجن



الخلاصة :

احتفظ بنصائحك لنفسك .. خاصة إذا تعلقت بحرية الآخرين
لاتجعل المظهر فقط هو دليلك عند الحكم على الآخرين ..
سجل


Forever and ever
predater_120
عضو مميز
******
غير متصل غير متصل

رسائل: 12937


·¤°●[¤❤ انما الاعمال بالنيات ❤¤]●°¤··


« رد #562 في: أمتèبر 05, 2010, 01:42:25 »



=========

- يعطيج العافيه مالديني على القصص المتواصله في المكتبه

=========

سجل

maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #563 في: أمتèبر 06, 2010, 08:54:27 »



الله يعافيك
predater_120
شكراً لمرورك الكريم
سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #564 في: أمتèبر 12, 2010, 07:56:44 »


الابتسامة الفازلينية..!

***
من وراء الفاترينة يقف مغوار فارداً كتفيه رافعاً حاجباً ملمعاً أسنانه بمسحة من الفازلين وشعره بـ(خمطة) كريم من
 أرفف الجمعية، صائداً أي امرأة تمر، مواطنة، وافدة، ذكر متحول، أي «حاجة بتتحرك»..!

أوقفت السيارة في مكان بعيد تفادياً للمخالفة وحباً لاتباع القانون ـ فأنا من المريخ..! ـ كنت متمهلة في خطواتي و
الانتهاء من مشواري.
لأنه في واجهة المدخل، لفت انتباهي بوقفته البوليوودية، فابتسامته غير طبيعية، وظللت أركز: هي لي؟ هو معتوه؟
حتى أشار إلي برأسه كتحية، زممت حاجبيّ في رد عليه: «نعم؟» خرج من وراء الفاترينة بعينيه فرحاً لعل الفخة اصطادت
 شيئاً، تأكدت من نيته، بادرني بالتحية: «سلام يا هلوة..!».

لم استطع تمالك نفسي ضحكت، تشجع أكثر ومد يده بكارت أبيض سجل عليه رقم تلفونه: «هذا رقم مال أنا انت يتسل
 في أنا»، مضيفاً: «أنا فيه فلوس واجد.. يجيب هدية كولش هلو..».

كنت لا أزال في غيبوبة الصدمة، حتى بادر بالاقتراب فجفلت وابتعدت لأرفع يدي و«أعطيه طراق»، وأدير ظهري محتفظة
بكارت المغازل وأسلمه إلى أقرب مخفر فيما بعد من دون تردد.

وأنا أقص هذه الأسطورة الخرافية (للبعض) أكدت لي أكثر من صديقة تكرار مثل هذه الحادثة.. ضحكت بس من دون فازلين..!
لن أسأل ماذا يحدث؟ فالكل يعلم اليوم أنه حتى البعض من رجال الداخلية «الفسدانين» يغازلون البنات بعد تهديدهن إما بأن
 يستجبن بأخذ الرقم أو تحرير مخالفة، وتضطر إلى أخذ الرقم وإلقائه في الشارع بعد أن تبتعد، تفادياً للمشاكل.

 لكن سؤالي الآخر وهو المملوء بالاستغراب والاستنكار والشجب ـ على قولة الدول العربية..! - ما الذي يجعل شخصاً مثل
 هذا، بغض النظر عن الجنسيات والمستويات الطبقية- يتحلى بثقة مطلقة ويتجاسر على امرأة من دون الشعور بالخوف
من عصا العقاب؟ ما الذي يغذي ثقته بالأساس الأول؟ لماذا يجرم الإنسان؟ لماذا يقل أدبه؟ غريباً كان وافداً أو مواطناً؟ أهي
 قلة الوازع الديني؟ في الدول الغربية يغيب الدين لدى البعض! أهو الظهر والواسطة؟ البعض هو الواسطة والظهر ويتحلى
 بأحلى الأخلاق؟ ما الذي يجعل هذه الأشكال تتعدى على شرفنا وعرضنا؟ إنه بكل بساطة.. النظام..
* * *
القصة أعلاه تذكرني بمقولة شهيرة قالها أحد عمالقة الفن العربي سعيد صالح في المسرحية الشهيرة:
«الشربة في خُربة الشعب..!».
سجل


Forever and ever
A7LA_Q8_404
عضو مميز
******
غير متصل غير متصل

رسائل: 1487



« رد #565 في: أمتèبر 14, 2010, 05:18:30 »

السلام عليكم

وقواج الله يا شمس المنتدى على المجهود الي تبذلينه

والله كل ماحسيت بملل دخلت هل موضوع وقمت اقرى القصص لاني من هواة قراءة القصص

وبالانتظار ماهو جديد من منقولج الرائع

وتقبل مروري يالغلا
سجل

maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #566 في: أمتèبر 24, 2010, 06:58:06 »


و عليكم السلام
A7LA_Q8_404
الله يقويك ..
أتشرف بمرورك و متابعتك
شكراً لك
سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #567 في: أمتèبر 24, 2010, 06:59:54 »


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أسعد الله أوقاتكم بكل خير..
بصراحه أعجبتني هذه الوصيه من قلب أب لأبنته ..
فأحببت نقلها أليكم لترو مدى حنان ألاب لأبنته ..
أدام الله والدينا وغفر الله لمن توفى والده ..


1. أوصى رجل ابنته وصية ليلة زفافها فقال لها :


ابنتي ...

اليوم تنتقلين إلى يدين غريبتين . . .
في هذه الليلة سيظللك سقف غريب في بيت رجل غريب.
في هذه الليلة سأقف بجوار سريرك النظيف في بيتي فأجده خاليا من ثنايا شعرك الأسود الذي يفوح
منه عطر الطهارة فوق وسادتك البيضاء.

وقد تنهمر الدموع من عيني لأول مرة في حياتي، فاليوم يغيب عن عيني وجه ابنتي ، ليشرق في بيت
 الرجل الغريب الذي لا أعرفه حق المعرفة خيره من شره.

اليوم ينتقل شعوري وتنتقل أحاسيسي إلى أهل أمك يوم سلموني ابنتهم وهم يذرفون الدموع ؛ كنت
أظنها دموع الفرح أو دموع تقاليد أهل العروس ، و لم أعرف إلا اليوم أن ما كان ينتابهم , هو نفس ما ينتابني
 الآن ، وأن ما يعذبني هذه الساعة كان يعذبهم ، وأن انقباض قلبي في هذه اللحظة و أنا أسلمك إلى رجل
غريب كان يداهمهم أيضا.

وصدقيني يا بنيتي إنه لو كان لي ، يوم تزوجت أمك ، شعور الأب ، لأفنيت عمري في إسعادها ، كما أحب
 أن يفني زوجك عمره في سبيل إسعادك.

ابنتي ...

في هذه اللحظة أندم على كل لحظة مضت ضايقت أمك فيها . . اليوم نحن في الحاضر والمستقبل قادم , أتمثلك
 واقفة أمامي تقولين "زوجى يضايقنى يا أبي" فماذا أفعل ؟ أسأل الله ألا ينتقم مني بك ، و الله غفور رحيم .

والآن . . دعيني أضع أمام عينيك الحلوتين بعض النقاط التي يحسب الرجل أنها توفر له السعادة في بيته الزوجي .

الرجل - يا صغيرتي - يحب الأمجاد ويتظاهر بالثراء والنجاح ، حتى ولو لم يكن ثريا قط ، فلا تحطمي فيه هذه المظاهر ،
بل وجهيها بحكمتك ولطفك وحسن تصرفك.

والرجل يا - فلذة كبدي- يفاخر دائما بأن زوجته تحبه ، فاحرصي على إظهار حبك أمام أهله بصفة خاصة .

والرجل - يا قرة عيني - يفخر أمام أهله بأنه قد انتقى زوجة تحبهم وتكرمهم ، فأكرمي أهل زوجك ، و استقبليهم أحسن استقبال .
وبعد .. يا بنيتي .. إذا ثار زوجك فاحتضني ثورته بهدوء ، وإذا أخطأ داوي خطأه بالصبر ، وإذا ضاقت به الأيام فليتسع صدرك لتسعفيه
على النهوض ..

و لا تنسى - يا عمري - أنك إكليل لزوجك ، بيدك أن يكون مرصعا بالدر والياقوت على هامته ، أو أن يكون من الشوك يدمي رأسه
ورأس أبيك ، إن لم تحافظي على شرفك له دون سواه .

بنيتي ...

كوني له أرضا مطيعة يكن لك سماء ، وكوني له مهادا يكن لك عمادا . واحفظي سمعه وعينه فلا يشم منك إلا طيبا ولا يسمع منك
إلا حسنا و لا ينظر إلا جميلا ..

وكوني كما نظم شاعر لزوجته قائلا :
خذي مني العفو تستديمي مودتي *** و لا تنطقي في ثورتي حين أغضب
ولا تكثري الشكوى فتذهب بالهوى *** فيأباك قلبي والقلوب تقلب.


و أخيرا أسأل الله ربي أن يرعاك برضاه وأن يحفظكما من شر الشيطان الرجيم ، لكما كل حبي وخالص دعائي

(والدك)

سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #568 في: وèلهبر 01, 2010, 11:14:21 »


السم عسلاً

باع مزارع كل ما يملك في هولندا لشراء أرض في جنوب أفريقيا بغرض تحويلها إلى مزرعة ضخمة..
ولكن بعد استلامها اكتشف أنها لم تكن فقط أرضاً جدباء وبوراً بل ومليئة بالعقارب والأفاعي القاذفة للسم..
وبدل أن يندب حظه قرر نسيان الزراعة برمتها واستغلال كثرة الأفاعي لإنتاج مضادات للسموم الطبيعية..
لدرجة تحولت مزرعته (اليوم) الى أكبر منتج للقاحات السموم في العالم!

ومغزى القصة هو عدم الاستسلام
والبحث عن الجانب الإيجابي في أي مصيبة
سجل


Forever and ever
maldini_acm
مشرف
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 22468


=-=الزيــن يفرض نفســـه=-=


« رد #569 في: وèلهبر 08, 2010, 08:50:42 »


بلا عيــوب..!


يحـــكى أنه كان يوجد ملك أعــرج ويرى بعين واحدة


وفي أحد الايام.... دعا هاذا الملك [فنانيـن] ليرسموا له صورة شخصية بشرط أن "لاتظهر عيوبه" في هذه الصورة


فرفض كل الفنانيــن رسم هذه الصورة !


فكيف سيرسمون الملك بعينين وهو لايملك سوى عين واحدة ؟


وكيف يصورونه بقدمين سليمتين وهو أعرج ؟


ولكن...


وسط هذا الرفض الجماعي (قبل أحد الفنانين رسم الصورة)


وبالفعل رسم صوره جميلة وفي غايــة الروعة


كيف ؟؟


تصور الملك واقفاً وممسكاً ببندقيــــة الصيد (بالطبع كان يغمض إحدى عينيه) ويحني قدمـــه العرجاء


وهــكذا رسم صورة الملك بلا عيــوب وبكل بساطـة


ليتنا نحاول أن نرسم صوره جيدة عن الآخرين مهما كانــــــــــــت عيوبهم واضحة..


وعندما ننقل هذه الصورة للناس... نستر الأخطاء


فلا يوجد شخص خال من العيوب


فلنأخذ الجانب الإيجابي داخل أنفسنا وأنفس الآخرين ونترك السلبي فقط لراحتنا وراحة الآخرين

سجل


Forever and ever
صفحات: 1 ... 33 34 35 36 37 [38] 39 40 41 42   للأعلى
  طباعة  
 
انتقل إلى:  

Powered by MySQL Powered by PHP Powered by SMF 1.1.2 | SMF © 2006, Simple Machines LLC Valid XHTML 1.0! Valid CSS!