منتديات كوت بو سته
سبتهبر 21, 2020, 11:47:58 *
أهلا, زائر. الرجاء الدخول أو التسجيل

تسجيل الدخول باسم المستخدم، كلمة المرور و مدة الجلسة
 
   بداية   تعليمات دخول تسجيل  
صفحات: [1]   للأسفل
  طباعة  
الكاتب موضوع: كان عاشقا  (شوهد 946 مرات)
0 أعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.
AL_Sa7ir
مساهم مخضرم
*****
غير متصل غير متصل

رسائل: 4679

رقم العضويه : 93031


« في: دêسهبر 01, 2011, 10:54:59 »

كان عاشقا لتلك الفتاة ( الرابية ) حباً بين أضلع قلبه .. سحرته بملامحها ( الشامية ) و ( الرقة ) المنبعثة من تصرفاتها
حتى غدت سيدة همومه ( الصباحية ) و المسائية .. و استحوذت على تفكيره طوال اليوم !!
كيف لا !! و هو يجد في ( النزهة ) مع صوتها كيفاً يأتي مع نبرة الصوت و يجد في ( الوفرة ) العاطفية التي تنفجر في قلبه عند مرور هذا الصوت كيفاً آخر يجعله مدمنا على سماعه ..
( كيفان ) يجمعهما حديثه معها ..

جمعه بها نفس الحي و نفس المرحلة ( العمرية ) و لكنهما ( خيطان ) هزيلان لم يستطيعا ربط قلبه بقلبها ..
طبعا لم يكن ( القصور ) من طرفه بل كان من طرفها ..
لاحظت ( أم الهيمان ) انجراف ابنها و حاولت عذله .. لكنها فشلت
و لاحظ أصدقاؤه ما لاحظت أمه .. فعذلوه
و من قسوة عذلهم أنهم يسالونه باستهجان و سخرية قائلين : أنت وش تبي بذي ( المهبولة ) ؟؟
طمعاً في تصغيرها في عينه .. و كان يغضب من هذا النعت لكنّه يمسك الغضب و يبقى ( كاظمه ) في داخله .. و لا يجادلهم بعده !!
وجد في القصائد ( سلوى ) تخفف ألم عدم مبالاتها به .. و كان يبعث بكل نص يكتبه لها كـ( هدية ) حب ..
و لـ( بيان ) حجم ما يكنه لها في قلبه .. لكن مع هذا عجز عن دفعها لمبادلته نفس الشعور .. تغطرست و كان يزداد تعلقاً بها .. حتى صار ( مشرف ) على الهلاك من حبه لها
ضاقت عليه ( الرحاب ) بعد أن جاءته الطعنة التي كان يخافها في ( الظهر ) حين تزوجت و رمت بكل أحلامه ورائها ..
كتب لها آخر رسالة و قال فيها : إلى من أحببت .. ( كويت ) قلبي بعد أن دفعتني للحب .. و ها أنت تدفعني للإنتحار فعلى الدنيا ( السلام ) إذا لم أتقاسمها معك .. أنا راحل ..
و بعدها .. !!
رمى نفسه في ( جليب الشيوخ ) .. لكنه لم يمت .. أُنقذ و خرج من الجليب فاقداً للذاكرة ..
و عاش حياته من جديد على البساط ( الأحمدي ) و قد فقد كل تعب العشق إلى الأبد مع ذاكرته المفقودة .. !!



كتبه عبد الرحمن حمد العتيبي
« آخر تحرير: دêسهبر 01, 2011, 11:05:41 بواسطة AL_Sa7ir » سجل

AL_Sa7ir
صفحات: [1]   للأعلى
  طباعة  
 
انتقل إلى:  

Powered by MySQL Powered by PHP Powered by SMF 1.1.2 | SMF © 2006, Simple Machines LLC Valid XHTML 1.0! Valid CSS!